حوارات

الفنانة مروة الدولية : ( حقي مابخلي ، وكلوا بالقانون )


بكيت فرحا من وقفة الشعب السوداني معاى
قبل تأكيد الحادثة ،تفشت إشاعة مفاداها ” مروة كتلوها “
تعرضت للضرب ، والعنف ، والأذلال ، وهتك الكرامة
مسار القضية تحول ، لشأن دولي ، بل وحقوق إنسان
“تأذ يت جدا” ووالدتي أصيبت بكومة “

أتحفظ على رد الإستهداف ، ولم أغني في الحفل
الأن بعافية وشكرا من ” غير فرز “
في الحراسة تعبت وأنا “مريضة سكري “

أنوي التصعيد لأسترداد “كرماتي” كمراءة ومواطنة سودانية


مواقع التواصل تغلي وتفور ، حديث الناس، والجلسات ، والأنظار التي إتجهت ، صوب الحادثة الأليمة ، التي تعرضت
لها ، المطربة ، مروة الدولية ، ومعها , أخرون ، جراء إنتهاكات ، جسدية ، ونفسية ، حدثت ، من قبل ، قوة ، نظامية ،
أستهدفت ، حفل فرح حسب ، ماتابعه، نطاق ، واسع ، على ، مستوي ، مواقع التواصل ،
نجم عن الحادثة أنتهاكات ، وعنف ، وأزي ، وأزلال ، جعل ، جموع , كبيرة ، تتضامن ، معها ، وتقف ، بقربها ، لكونها ، مواطنة ، سودانية ، قبل ، أن ، تكون فنانة ، جماهيرية ، مورس عليها إنتهاك ، وهتك كرامة ، وهذا الحكم ، المتابعين ، والجموع
نتج عن ذلك ، حكم , قضائي ، قضي ، بدفع غرامة ، قضائية ، تجاوزت المليار جنية ، ومعها في هذا الحكم ، أخرون ، ولكن حسب قولها ، أن ، كل هذا لايهم ، مقابل ،ذاك الأذي النفسي الذي طالها ، هي وأسرتها ، وجموع كبيرة ، نتج ، عنه ، كومة سكري ، لوالدتها ، وإعياء أرقدها ، مشفي ، شرق ، النيل فهي مصابة بداء السكري ) اللعين ، وكعودة للأثر قالت ، أنها تحترم القانون وبالمثل تنوي التصعيد لرد كرامتها التي تعرضت للعنف ، والأذلال , فهي تنوي التصعيد وكلوا بالقانون
من جانب أخر حدث تطور كبير ، في القضية ، التي تطورت ، لقضية ، رأي ،عام ، بل شأن ، دولي ، بعد ، أتصالات وحوارات ، وطرح قضية بقنوات ووسائط إعلامية ، خارجية ، فضلا ، لأفراد ، وجماعات ، تتبني حقوق ، المرأءه ، والأنسان ، وهذا ، وهذا هو المسار ، والتطور ، الذي ، طرى ، على ، مجريات القضية ،
جلست ، معها ، وحوارتها، في العديد ، من ، االنقاط المتعلقة والطارئة ، علي ، مجريات , القضية ، فخرجت ، بالتوضيح ، وسرد الحادثة ، بتفاصيل مستوفية ، وكاملة ، متعلقة ، بالحادثة ، تجدونها , داخل ، الحوار


حوار.. علي أبوعركي
قبل كل شي , حدثينا عن الأثر النفسي الذي نتج عن الحادثة ؟
الحادثة تسببت في ألم نفسي بالغ، وأزي أصابني، وأثر على من حولي ، حتى على نطاق أسرتي ،تأزيت من ذلك والوالدة دخلت في كومة سكري ،جراء الخبر
كيف كان وقع الخبر على محيطك والأسرة ؟
تفشت إشاعة في البداية للكثير مفاداها أنوا مروة الدولية (كتلوها ) وهذا هو الخبر الأول الذي وصل للأسرة بما فيهم الوالدة مما تسبب ذلك في إزعاج
وأضطراب كبير ، حتي قمت بالتواصل معهم , وطمأنتهم ، لم وحدي كانت معي شقيقتي وأخرون ، وهذا ما أثار قلق إضافي ،
أحكي لنا ماحدث بالضبط ؟
تفاصيل القصة واضحة للجميع حسب ماورد في مواقع التواصل الإجتماعي وتسببت الحادثة في حالة ذعر ورعب جراء ماحدث
من إرهاب وعنف ، وتجاوزات ، ، وضحت في إذلال وعنف ، وضرب ، وإنتهاكات ، جسدية ، وأذي نفسي ، مما جعلني ، في حالة تساولات ، لماذا , كل هذا , التفشي ، والغل ، وأيضا ، تساؤل أخر هل يطبق ، القانون ، بهذا ، الشكل ، الذي ، ينتهك كرامة البني ، ويسبب له الذلة ، والمهانة , بعيدا ,عن ,أنني أمثل ، جمهور ، لماذا تنتهك حقوقي وأنا مراءه ، لماذا الأذى الجسيم ،
كيف وقع العنف؟
ضرب في أكثر من إتجاه في جسدي والإنبطاح أرضا ،وبعد كل ذلك لكل أجلا كتاب
وماشكل البلاغات التي وجهت ضدكم ؟
انا لم أتغني من الأصل ، عندما حدث ذلك كانت تتغني فنانة أخري , وأذا ، كان هناك بلاغ ، متعلق ، بتصديق إحياء حفل ، كان يفترض ، أن يكون ، لشخص ، أخر , وليس ، أنا ، لم ، أتغني ، ولكن ، لو ، حدث ، ذلك ، القانون , واضح ، وطرق ، تطبيقه ، أوضح
، هل ترين ، أنه ، قد تم ، إستهدافك ؟
أتحفظ علي الرد وانوي التصعيد بالقانون
ماموقف أصحاب المناسبة من الحادثة الأليمة ؟
الحق يقال رجال بمعنى الكلمة وقفوا وقفه قوية وبالمناسبة حضوري للمناسبة كان مجاملة لحنة العريس الذي أعتبره أخو
عزيز و(زول كارب)
وماتفاصيل مابعد الحادثة ؟
في الحراسة تعبت جدا ، وبعد ذلك دخلت مستشفي شرق النيل لأجراء فحوصات ، فأنا مريضة , سكري ، وأخرجت ، تقارير ، طبية ، ماوقع ، على ، صحتي ، من إعياء ،
كم بلغ حجم الغرامة ؟
مجموعة الغرامة للبلاغات المفتوحة بلغت أكثر من مليار .
هل تعتقدين أنك وجدت الدعم والمؤازرة الكافية ؟
والله الحمد لله وجدت دعما لامثيل له وأشكر الشعب السوداني على وقفة التي شدت من أزري وخففت عني ويلات الألم اللعين ، الذي فقد ، بكيت ، وأغرقت دموعي ، ليس ، وجعا ، بل ، فرحا ، من ، محبة تضامن ومحبة ، هذا الشعب لي ، المئات ، حشود ، تدخل بيتي ، وتخرج ، هاتفي ، لم يتوقف ، ولو , لثانية ، إتصالات ، من مسؤلين ، أفراد ، ،منظمات ، وحقوق ، أنسان ، وكمية ، بشر ، تعجبت ، ومازلت .
هل ترين أن هناك تطورات في قضية ؟
طبعا ، القضية تطورت كثيرا ، وأصبحت قضية رأي ، عام , بل شأن ،دولي ، بعد ، تدخلات ، خارجية وتواصلت ، حدثت ، من قنوات ، خارجية ، وحقوق انسان ،
مالذي تودين الوصول إليه من ، كل هذا ؟
إسترداد حقوقي وكراماتي كأبني أدم وكمواطنة سودانية
وكلوا بالقانون
موقف الوسط الفني ؟
الحمد لله وجدت كل الدعم , والمؤازة ، وماعارفة أقول شنو والله ياسلام عليكم ،
رغما عن الأنتشار الحادثة إلا أنك لم تخرجي في ظهور أو لايف ، توضيحي ،للحادثة ،
قبل هذا الحوار تحفظت ، لفهم ، ولكل توضيح ، توقيت ،ولكل قرار زمانا ومكان
من بوابة الخروج
ورب ضارة نافعه ، أكسبتني ثقتي ، وكشفت لي عن هذا الحب العظيم
المساندة التي وجتها أكبر ، من أنني فنانة ، بل إنسانة تعرضت للعنف والأذلال .
تألمت بالفطرة ، ولكني لأعرف الإنكسار
تطورت القضية ، وهدفي إسترداد كرامتي المنتهكة
الحقوق مردودة وأثق في القانون .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى