تقارير

190 دولة في ضيافة الامارات إكسبو دبي 2020 آفاق لغد مشرق


تقرير : ألفن نيوز
هذا الحدث العالمي والمحلي ، جاء كثمرة جهد أخذ من اهتمام القيادة الرشيدة هماً ثقيلاً، وخاصة بالتزامن مع الظروف الاستثنائية التي يعيشها العالم بلا استثناء من غم جائحة «كوفيدـ 19».ويقام هذا المعرض، كل خمس سنوات، ويشهده مئات الدول التي تستخدم الأجنحة لعرض أحدث ما في الهندسة المعمارية والتكنولوجيا. قبل أن يجبر الوباء دبي لتأجيل الحدث
اماراتيا يعد «إكسبو 2020 دبي»، نقطة تحوّل تاريخية لإرساء أسس جديدة للتفوق والريادة للأعوام الخمسين المقبلة، التي تطمح فيها الامارات لقفزات نوعية في النهضة والإنجاز.
وإقليمياً، يفتح الحدث للمنطقة بأسرها، أبواباً غير مسبوقة، في مجالات التنمية والازدهار، فهو أول معرض «إكسبو دولي» يقام في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوبي آسيا، على أرض الإمارات.
وعالمياً، يمثل «إكسبو دبي»، انطلاقة لآفاق جديدة من التقدم بعد عام الجائحة الأكثر صعوبة في تاريخ الإنسانية
ولن نذهب بعيداً عن تغريدة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، عندما شحذ همم الجميع بقوله قبل 100 يوم عن انطلاقة أكبر تجمع ثقافي عالمي، 100 يوم عن اجتماع 192 دولة في دبي، 100 يوم لانطلاق أكبر حدث دولي بعد الجائحة، ليبدأ العالم مرحلة جديدة من تعافيه، 50 ألف موظف أنجزوا 192 جناحاً، 30 ألف متطوع في انتظار التحليق بالحدث بعد 100 يوم، أهلاً بالعالم في إكسبو 2020 في دبي.
و لقد واصل صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، هذا المشوار إلى العالمية بجانب سمو الشيخ محمد بن راشد عندما قاما بافتتاح ساحة الوصل بقلب المعرض عندها غرد أخوه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم في يناير 2020 عبر حسابه بـ«تويتر»..(افتتحت وأخي صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد  «ساحة الوصل» بموقع إكسبو 2020.. قبة واحدة ضخمة ستكون قلب إكسبو النابض الذي سيجتمع حوله العالم من 192 دولة.. 38 ألف موظف يواصلون الليل بالنهار لإنجاز أكبر تجمع عالمي في 2020..
ويعتبر معرض دبي إكسبو أكبر حدث يقام في العالم العربي.وتشارك في المعرض دول من الخليج إلى المحيط أكثر من 190 دولة في أول حدث من هذا النوع يقام في الشرق الأوسط.
ومن المتوقع أن يعزز المعرض اقتصاد دبي بمقدار 33 مليار دولار ويوفر ما قد يصل إلى 300 ألف فرصة عمل.
يغطي الموقع 4.3 كيلومتر مربع، وسيكون للمعرض محطة مترو خاصة به.
وستختبر أوبر السيارات الطائرة خلال الحدث
وستستخدم حوالي 90 ٪ من مواد البناء لإنشاء مبانٍ دائمة بعد ذلك
هذا المشهد مهم بشكل خاص للمركز المالي في الشرق الأوسط – دبي – إذ يعتمد نموذجها الاقتصادي بشكل كبير على القطاعات التي يحركها الإنفاق الاستهلاكي، مثل الضيافة وتجارة التجزئة الفاخرة والسفر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى