أخبارالسودان

والي وسط دارفور يؤكد أهمية الإعلام في الانصهار المجتمعي

الخرطوم : ألفن نيوز
أكد والي ولاية وسط دارفور أديب عبد الرحمن يوسف أهمية العمل على خلق التمازج والانصهار الثقافي والاجتماعي في البلاد، خاصة عبر إدماج المناطق التي عزلتها الحروب وغابت عنها التنمية وضعفت فيها البنيات الأساسية بما يعكس قيمة تحقيق السلام و يؤكد انتهاء الحرب في مناطق النزاعات.جاء ذلك لدى زيارته لوكالة السودان للأنباء و لقائه بالأستاذ محمد عبد الحميد المدير العام لوكالة السودان للأنباء (سونا)، ظهر أمس الخميس.ونوه الوالي بأهمية الإعلام في خلق هذا التمازج والانصهار بما يساعد في خلق حالة ذهنية ووجدانية تتماهى معها كل ألوان الطيف السوداني و أصقاعه بما يعكس شعارات الثورة والتغيير الكبير الذي أحدثته في البلاد.وأشار الوالي للموارد الضخمة التي تزخر بها الولاية والتي لم تستغل بعد بسبب التحديات الكبرى التي تواجه الولاية الوليدة والتي شهدت الشرارات الأولى للنزاع في دارفور والتي دفعت ثمنها باهظا، فأصبحت من أكبر الولايات احتضانا لمعسكرات النازحين من الولاية وما حولها من المناطق واللاجئين من دول الجوار، وتحديدا دولة تشاد وإفريقيا الوسطى. وقال أديب إن الولاية تستضيف حاليا 35 معسكرا للنازحين و 5 معسكرات للاجئين مما يجعلها الولاية الأولى في مجابهة تحدي النزوح واللجوء بالبلاد. من جانبه أكد المدير العام لوكالة السودان للأنباء محمد عبد الحميد استعداد الوكالة للقيام بدورها الأساس في الإسهام الفاعل والاحترافية بتغطية الحراك الاجتماعي والثقافي والسياسي بالولاية وعكس التحول الذي شهدته الولاية مؤخرا والتحديات التي تواجهها بما يلقي الضوء على كافة الأنشطة ويسهم في ربط الولاية ببقية أجزاء البلاد إعلاميا ووجدانيا.ووعد الوالي باتخاذ الإجراءات و الخطوات العملية لافتتاح مكتب لوكالة السودان للأنباء بالولاية و توفير الموارد البشرية و المادية المناسبة لهذا الغرض. و حضر الاجتماع الأستاذ محمد عثمان آدم مدير التحرير بوكالة السودان للأنباء والأستاذ عز الدين دهب المستشار الإعلامي للسيد الوالي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى