أخبارافريقيا و العالم

السودان يجدد رغبته باستبدال القوات الإثيوبية في ابيي

الخرطوم – ايلفنت نيوز

التقت وزيرة الخارجية، مريم الصادق المهدي، بمكتبها أمس الاثنين بمدير الإدارة السياسية بمكتب مساعد الأمين العام للأمم المتحدة جراهام ميتلاند والوفد المرافق له للتباحث حول بعثة اليونيسفا ومنطقة أبيي. ورحبت الوزيرة بالوفد مثمنة الدور الكبير الذي تقوم به بعثة اليونيسفا لحفظ السلام في منطقة أبيي، موضحة الجهود التي تقوم بها حكومة السودان لحل الخلاف حول المنطقة مع دولة جنوب السودان الشقيقة ودياً وذلك عبر تفعيل دور الآليات المشتركة لمراقبة الحدود واللجنة السياسية الأمنية المشتركة وفتح المعابر بين البلدين. كما جددت الوزيرة طلب حكومة السودان لاستبدال القوات الإثيوبية المشاركة ضمن يونيسفا بقوات أخرى، نظراً إلى المتغيرات الراهنة على صعيد العلاقات مع إثيوبيا وفقدان قواتها صفة الحيادية وهي شرط أساسي لانجاز مهام البعثة. كما التقت مريم، بمكتبها بالمنسق المقيم للأمم المتحدة للشؤون التنموية والإنسانية، نائب الممثل الخاص للأمم المتحدة لبعثة الأمم المتحدة المتكاملة لدعم المرحلة الانتقالية في السودان UNITAMS خديجة لوئنجاي ورحبت الوزيرة بخديجة، متمنية لها التوفيق في أداء مسؤوليتها في السودان. وأعربت عن تقدير حكومة السودان لكل دعم تقدمه الأمم المتحدة وأجهزتها للسودان مثمنة العلاقات المتميزة بينهما. وأكد الجانبان أهمية إحكام التنسيق والشراكة بين حكومة السودان ومنظومة الأمم المتحدة المتكاملة لتحقيق الاستفادة القصوى من كل ما يقدم من دعم وبما يخدم المصالح العليا للشعب السوداني وتعريف المجتمع الدولي بسودان ما بعد الثورة، ودعم البلاد لمواجهة التحديات الراهنة. كما أعربت السيدة الوزيرة عن تطلعها لدعم الأمم المتحدة في مجال التدريب وبناء القدرات للعاملين بالمؤسسات الحكومية وتعزيز دور الشباب وتمكين المرأة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى