السودانثقافة و مجتمع

شرطة مرور ولاية الخرطوم تدشن مشروع ترخيص “الركشات” و”التكاتك”

الخرطوم : محمد مصطفى

دشنت شرطة مرور ولاية الخرطوم يوم الاثنين حملة توفيق أوضاع إجراءات ترخيص” الركشات” و”التكاتك” بالولاية، مشيرة إلى أن ذلك يسهم في تقنينها للعمل داخل الولاية.

وقال مدير دائرة مرور ولاية الخرطوم اللواء شرطة محمد الحسن دينكاوي في تصريحات صحفية، ان المشروع تشترك به عدة جهات ومؤسسات مع الادارات ذات الصلة من اجل تقنين “الركشات والتكاتك”، مشدداً على ضرورة ان يكون لها شهادة ملكية تمكنها من السير بطرق وشوارع الولاية.
واكد ان الاجراءت اتت حفاظاً على أرواح وممتلكات المواطنين بجانب تحقيق الضبط المروري ،لافتاً إلى ان ذلك يساهم في مزيد من التطوير في منظومة العمل التقني والبيان، وأضاف ان شرطة مرور جنوب وقسم مرور أمدرمان سينفذان العمل كبداية وتدشين ومن ثم ينطلق في كافة أقسام مرور ولاية الخرطوم خلال الايام القادمة ، وتابع اكملت كافة الترتيبات بتهيئة البيئة للمواطنين وسرعة الاجراءات للمواطنين

يذكر ان خطوة توفيق اوضاع الركشات وتقنينها تأتى لاعتبار ان كثير من الركشات ليس لديها تأمين وغير مرخصة وان الكثير منها يتسبب في حوادث مرورية مما جعل الجهات المختصة بالدائرة الفنية للمرور وبالتعاون مع شركة كوشايت لتنفيذ المشروع.
َمن جهته اشاد المدير التنفيذي لمحلية الخرطوم احمد السماني بدور رئاسة الشرطة وشرطة المرور خاصة فى عمليات التقنين ، مثمنا جهودها في تطوير الخدمات الشرطية وعملها باستمرار لرفع الكفاءة مؤكدا ان التطوير الكبير وادخال المرور للانظمة البيانية لهذا المشروع اسهم فى الحد من الحوادث المرورية مؤكدا ان العمل يسهم فى تعظيم الايرادات ويخفض من الجريمة ويساعد على حل كثير من الاشكاليات التى تعترض سير العمل بالمحلية

وفي السياق اكد مدير دائرة الشؤون الفنية بالمرور انه تم الحاق عدد من الفنيين والمهندسين للمرور لتدريبهم ومواكبة التطورات الحادثة كما، تم ربط معلومات الادارة العامة للمرور بالسجل المدني، منوها ان ذلك يسهم في سهولة الوصول وتكملة الاجراءات، وأضاف ان اهم اولوياتهم التخطيط السليم بحصر المركبات وتوجيه هذه المعلومات للجهات ذات الصلة للاستفادة منها في العديد من المشروعات التي تهم المواطن وأشار الي ان مرحلة ترخيص الركشات كانت سابقاً تسير بترخيص غير سليم و غير مدرجة في سجلات الإدارة العامة، مؤكدا ان ادراجها في المشروع وادخلها في السيستم وفق الاجراءات القانونية السليمة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى